قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
لندن -أكد عراقيون مهتمون بحقوق الانسان ان غموضاً يحيط بمصير أشهر طبيب جراح عراقي بعد أنباء عن استدعائه للتحقيق من قبل سلطات الأمن واختفاء اثره بعد ذلك. وأكد هؤلاء العراقيون الذين يقيمون في الخارج ان الأنباء الواردة من العراق تضاربت حول مصير طبيب التجميل الشهير علاء بشير حيث نقل عن اصدقاء له قولهم انه ربما جرت تصفيته علي يد أجهزة الأمن الحكومية، فيما أكد آخرون انه لا يزال قيد التحقيق علي خلفية تصريحات مزعومة مناوئة للنظام. وكانت أنباء سابقة قد أكدت ان طبيب التجميل العراقي الشهير علاء بشير الذي عرف بأنه أحد أطباء الرئيس العراقي صدام حسين اختطف من قبل أجهزة الأمن واختفت آثاره في ما بعد. يذكر ان بشير الذي يُعد أحد النحاتين العراقيين أقام معارض عديدة في دول عربية وأوروبية وحصل علي جوائز وشهادات تقدير عديدة. وقال العراقيون المهتمون بحقوق الانسان انهم يعملون علي التأكد من مصير الدكتور علاء بشير والاعداد لحملة تستهدف انقاذه أو الكشف عن مصيره. ولم تستبعد مصادر عراقية ان تكون هناك تسريبات متعمدة حول الدكتور علاء.