قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران&- دعا رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام علي اكبر هاشمي رفسنجاني الميليشيات الاسلامية الى "البقاء دائما في حالة استعداد لاحباط مخططات العدو".&ونقلت وكالة الانباء الايرانية ليلة السبت الاحد عن رفسنجاني قوله في اتصال هاتفي مع اساتذة جامعيين اعضاء في الباسيج ان "الاوضاع الاجتماعية السائدة تفرض بقاء ميليشيات الباسيج قوية لمواجهة المخاطر التي تهدد النظام".
&وكانت الجامعات شهدت بين التاسع من تشرين الثاني والعشرين منه حركة احتجاج واسعة تعبيرا عن الرفض لصدور حكم بالاعدام على الاصلاحي هاشم اغاجاري بتهمة الاساءة الى الاسلام.&وسرعان ما اخذت حركة الاحتجاج هذه طابعا سياسيا حادا في اطار الصراع القائم بين الاصلاحيين والمحافظين ما دفع السلطات الى منع الطلاب من التظاهر.
&وتعتبر ميليشيات الباسيج نفسها حامية للجمهورية الاسلامية وقد تدخلت مرارا ضد التظاهرات الطلابية ونزل اعضاؤها بمئات الالاف الى الشارع الجمعة لاظهار قوتهم بمناسبة يوم القدس العالمي.&وقال رفسنجاني ان عناصر الميليشيات في الجامعات "هم خير لا يقدر بثمن يمكن ان يساهم في حل الكثير من المشاكل في البلاد".&وندد رفسنجاني ب"الدعاية السامة التي يستخدمها اعداء (الجمهورية الاسلامية) لتحريض طلاب الجامعات ضد النظام".&كما اتهم رفسنجاني "بعض وسائل الاعلام الداخلية والخارجية التي استفادت من اجواء الانفتاح السياسي الايراني للسعي الى تحريض الجماهير وخصوصا الشبان منهم ضد المسؤولين والنظام، ولكن بدون جدوى".&وكلمة ال"عدو" بالمفهوم الايراني المحافظ يمكن ان تعني اعداء النظام اكانوا في الخارج مثل الولايات المتحدة واسرائيل او المعارضين في الداخل.