قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دعا المسؤول الثاني في وزارة الدفاع الأميركية بول ولفوفيتز الاثنين في لندن الاتحاد الأوروبي إلى ضم تركيا إلى عضويته مشيرا إلى ان اعتماد خيار أخر أمر "غير مطروح".
&وقال ولفوفيتز في خطب القاه في المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية ان "التاريخ يقول ان الاتحاد الاوروبي سيكون اقوى لدى ضم تركيا اليه كما انه سيكون اكثر امنا وغنى لجهة التنوع عما هو عليه اليوم".
&وقال المسؤول الاميركي الرفيع المستوى ان "الخيار الاخر الممكن اي عدم ضم تركيا امر غير مطروح".
&وقال ولفوفيتز في اشارة الى القمة الاوروبية التي يفترض ان تتناول ترشيح تركيا في 12 و13 كانون الاول/ديسمبر في كوبنهاغن " لن نقول ابدا ما يكفي لتأكيد لاي درجة المرحلة حاسمة".
&وقال ان تحقيق تقدم في هذه القمة سيكون "مسألة جيدة ليس لتركيا واوروبا فقط وانما ايضا للعالم اجمع ومنه بلدي".
&وقال "الاتراك يقاتلون من اجل قيام مجتمع حر وديموقراطي ومتسامح يمكن ان يصبح نموذجا مفيدا لدول اخرى في العالم الاسلامي".
&واضاف ولفوفيتز الذي يعتبر من "صقور" حكومة الرئيس جورج بوش "انها فرصة كبيرة لحلف شمال الاطلسي وللغرب وحتى للعالم اجمع ان تشغل تركيا، احد الحلفاء الاوثق والاكثر اهمية، احدى النقاط الاكثر استراتيجية في العالم".
&ويصل ولفوفيتز الثلاثاء الى العاصمة التركية وسيحاول اقناع انقرة باعطاء الولايات المتحدة امكانية الحصول على قواعد في تركيا محاذية للعراق في حال شن هجوم على نطاق واسع ضد بغداد.
&وفي مقابل ذلك، قد يعرض على الاتراك مساعدة مالية بقيمة 700 الى 800 مليون دولار في اطار مساعدة على سنوات عدة تصل قيمتها الى مليارات الدولارات.