قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جنيف- حذر المفوض الاعلى للامم المتحدة لحقوق الانسان سيرجيو فيارا دي ميلو في جنيف العراق من استخدام سيادته "درعا" يختبئ وراءه لارتكاب "انتهاكات خطيرة لحقوق الانسان".&وقال "لست هنا لابرر لاي كان شن حرب لكنكم تدركون جميعا ما قاله بكل وضوح كوفي انان وقبله خافيير بيريز دي كويار (الامين العام الاسبق للامم المتحدة): لا يمكن استخدام السيادة درعا يمكن من ورائه ارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الانسان".
&واضاف دي ميلو في مؤتمر صحافي حول تهديدات الحرب ضد العراق ان "ادراج مجلس الامن الدولي مسألة حماية المدنيين على جدول اعماله مؤشر واضح انه يمكن ان يتدخل كما فعل في كوسوفو وتيمور الشرقية لحماية هذه الحقوق".&وذكر توصيات المقرر الخاص للامم المتحدة لحقوق الانسان في العراق القبرص اندرياس مافروماتيس للجمعية العامة للامم المتحدة.&وقال ان مافروماتيس "كان حازما وقدم تفاصيل واعتقد ان الانتهاكات واضحة وتكشف وضعا مفجعا في مجال حقوق الانسان".