قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة - اعتبرت جامعة الدول العربية ان "تغيير نمط تصويت" الولايات المتحدة على قرار للجمعية العامة للامم المتحدة حول القدس "يدعو للقلق"، ودعت واشنطن الى "شرح موقفها" من المدينة المقدسة للعالم العربي.
&وقال الامين العام للجامعة عمرو موسى للصحافيين ان "الموقف الاميركي يدعو للقلق حيث يمثل تحولا غير مفهوم وغير مبرر في ظل الظروف الراهنة" في الموقف الاميركي.&ورأى ان هذا الموقف "يعتبر تراجعا في المواقف الاميركية وخصوصا في ضوء ما كان اكده الرئيس (جورج) بوش" في اشارة الى تأكيده عدم تغيير موقف الادارة من القدس لدى توقيعه قرار الكونغرس المتعلق بميزانية وزارة الخارجية.
&وصوتت الولايات المتحدة للمرة الاولى الثلاثاء ضد قرار للجمعية العامة يؤكد ان اعلان الحكومة الاسرائيلية مدينة القدس عاصمة لاسرائيل "لاغيا".&واكد موسى "تمسك الدول العربية بمواقف الجمعية العامة ومجلس الامن بشان القدس وحق الشعب الفلسطيني باستعادة القدس الشرقية" مطالبا واشنطن ب "شرح موقفها للعالم العربي الذي يشعر بقلق شديد من تحول المواقف الاميركية ازاء الحقوق العربية الثابتة في القدس".
&وفي المقابل، صوتت جميع دول الاتحاد الاوروبي التي كان بعضها يصوت والبعض الاخر يمتنع عن التصويت، مع القرار الذي يعلن هذا "القانون الاساسي" الاسرائيلي بانه "غير شرعي".&يشار الى ان هذا القرار الصادر عن الجمعية العامة وخلافا للقرارات التي تصدر عن مجلس الامن الدولي ليس له صفة الالزام، يجدد سنويا باغلبية كبيرة جدا.&وقد عارضت الولايات المتحدة القرار لكنها كانت عادة تمتنع عن التصويت.
&واوضح مصدر دبلوماسي اميركي ان واشنطن غيرت موقفها لانه ادرج في القرار حول القدس اشارة تهدف الى اعطاء الامم المتحدة دورا كبيرا في البحث عن تسوية لمسألة القدس.&وتمت الموافقة على القرار باغلبية 154 صوتا مقابل خمسة اصوات وامتناع ست دول عن التصويت. وصوتت ضد القرار كل من الولايات المتحدة واسرائيل وجزر مارشال ومايكرونيزيا وكوستاريكا.