قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يعتبر ثمانية من عشرة اميركيين ان من غير المحتمل ان يبدي الرئيس العراقي صدام حسين تعاونا تاما مع مفتشي الأمم المتحدة، ويرى أكثر من نصفهم ان النتيجة يجب ان تكون تدخلا عسكريا اميركيا.
&ويفيد هذا الاستطلاع الذي اجرته اليوم الخميس مؤسسة هاريس ان 81 في المائة من الاشخاص الذي سئلوا اراءهم يستبعدون امكانية تعاون الرئيس العراقي تعاونا تاما في البحث عن اسلحة الدمار الشامل.
&ويؤيد 57 في المائة تدخلا عسكريا ضد العراق اذا ما عرقل الرئيس العراقي مهمات المفتشين.
&من جانب آخر، اعرب 61 في المائة عن "ثقتهم" في ان الرئيس الاميركي جورج بوش سيتخذ القرارات الملائمة المتعلقة باستخدام القوة ام لا.
&وقد شمل هذا الاستطلاع 2200 شخص. وهامش الخطأ فيه 2 في المائة.