قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق- ذكرت صحيفة تشرين الحكومية& أن الاف الاتراك والسوريين التقوا الجمعة في خمسة مواقع حدودية بين سوريا وتركيا لتبادل التهنئة بعيد الفطر بين الاقارب الذين يعيشون على جانبي الحدود.&واضافت الصحيفة ان "الاف الاتراك والسوريين التقوا" في خمسة مناطق حدودية هي باب السلامة الحدودي "باب الهوى" في محافظة حلب، وفي القامشلي ورأس العين التابعتين لمحافظة الحسكة، وفي كسب التابعة لمحافظة اللاذقية، اضافة الى موقع حدودي في محافظة ادلب المجاورة لولاية انطاكية التركية "في بادرة اجتماعية انسانية للم الشمل وفتح آفاق واسعة لتطوير وتعزيز العلاقات الثنائية السورية-التركية".
&واوضحت الصحيفة ان مسؤولي المحافظات السورية التقوا مع مسؤولي الولايات التركية المجاورة للحدود السورية.&واضافت صحيفة تشرين انه جرت على الحدود "دبكات وفقرات فنية متنوعة تعبيرا عن فرح المواطنين الاتراك والسوريين باللقاءات التي تتم بتوجيهات من قيادتي البلدين وهي بادرة خير ودليل واضح على حسن الجوار والعمق التاريخي للعلاقات السورية التركية التي تتطور باستمرار".&ومنذ تحسن العلاقات بين تركيا وسوريا خلال السنوات القليلة الماضية يقوم السكان على طرفي الحدود بين البلدين والذين تربط بينهما خصوصا روابط عائلية بتبادل الزيارات في المناطق الحدودية في عيد الفطر من كل سنة.&والسكان الذين يتبادلون الزيارات هم خصوصا من مدينتي الحسكة والقامشلي السوريتين ونصيبين التركية.
وقد تحسنت العلاقات بين تركيا وسوريا بعد 1998 عندما وصلا الى شفير الحرب اثر تهديد انقرة بعمل عسكري ضد سوريا اذا اصرت دمشق على ايواء زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله اوجلان.&وفي تشرين الاول/اكتوبر 2001 وقع البلدان اتفاقيتين لمكافحة الجريمة والهجرة تتعلقان ب "التعاون في مجال مكافحة الجريمة والمجرمين وحول اعادة المهاجرين غير الشرعيين".