قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

انقرة - اعلن وزير الخارجية التركي يشار ياكش في حديث نشرته صحيفة "راديكال" اليوم الاثنين ان تركيا قد تقبل ان يرجىء الاتحاد الاوروبي اعلان موعد بدء مفاوضات الانضمام لستة اشهر.&وقال "يمكن ان يتقرر في قمة كوبنهاغن الاوروبية ان يتم اعلان موعد لبدء مفاوضات الانضمام مع تركيا في القمة الاوروبية في سالونيكي في حزيران/يونيو 2003. وستكون بالتالي اليونان من يحدد لنا الموعد" في ما يشكل قرارا له دلالاته في العلاقات بين اليونان وتركيا.
&وكانت الحكومة التركية تطالب حتى الان بان تحدد قمة كوبنهاغن التي تنعقد الخميس والجمعة موعدا نهائيا لها لفتح مفاوضات الانضمام مفضلة ان يكون اعتبارا من السنة المقبلة.&واضاف ياكش ان "موعد بدء مفاوضات انضمام تركيا يمكن ايضا ان يعلن خلال الرئاسة الايطالية (للاتحاد الاوروبي) في كانون الاول/ديسمبر 2003 لكننا نفضل قمة سالونيكي على ان يكون الموعد ربيع 2004".
&وعبر الوزير التركي عن امله في ان تطلق عملية الانضمام في جميع الاحوال قبل ايار/مايو 2004 لان انضمام 10 دول جديدة يمكن ان يعيد طرح مسالة ترشيح تركيا.&وقال ان "الحصول على موافقة 25 عضوا بدلا من 15 اليوم سيكون صعبا" مفسرا اسباب رفض الحكومة التركية لاحتمال بدء مفاوضاتها في 2005.
&وسيتخذ الاتحاد الاوروبي في كوبنهاغن قرارا حول ضم 10 دول جديدة ستنضم الى صفوفه في 1 ايار/مايو 2004.&ويمكن ان تقترح فرنسا والمانيا خلال القمة يومي الخميس والجمعة بدء مفاوضات بين الاتحاد الاوروبي وتركيا في تموز/يوليو 2005 في حال اعتبرت المفوضية الاوروبية بحلول نهاية 2004 ان تركيا استوفت كل المعايير الديموقراطية للانضمام.&وقال ياكش "نعتقد ان مهلة ستة اشهر للاطلاع على نتائج (تطبيق الاصلاحات في تركيا) كافية