قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو- اعتبر امين عام حلف شمال الاطلسي اللورد جورج روبرتسون تعاون موسكو في مكافحة الارهاب اساسيا لكن وزير الدفاع الروسي سيرغي ايفانوف رأى في المقابل انه من المبكر جدا التفكير في عمليات مسلحة مشتركة في هذا المجال.
وقال روبرتسون في كلمته خلال بدء اجتماع حول دور العسكريين في مكافحة الارهاب في موسكو "حين سيقيم المؤرخون في السنوات المقبلة اثر النزعة الاخيرة للارهاب الدولي على المدى الطويل، اعتقد ان احدى اهم استنتاجاتهم ستكون ان هذه الحقبة هي حقبة وجدت فيها روسيا اخيرا مكانتها كعنصر لا غنى عنه في المجموعة الاوروبية-الاطلسية".
&واضاف ان روسيا والحلف الاطلسي "وضعا اخيرا جانبا ارتيابهما المتبادل والنماذج التي تخطاها الزمن وقررا توحيد قواهما".
واكد روبرتسون في هذا الصدد على دور مجلس الحلف الاطلسي-روسيا الذي انشىء في ايار الماضي في روما والذي "يستمر التعاون فيه، بين العشرين (الاعضاء ال19 وروسيا) ضد التهديد الارهابي في الترسخ".
&من جهته قال وزير الدفاع الروسي في هذا الصدد ان "التعاون في مجال مكافحة الارهاب اصبح جزءا لا يتجزأ من مسالة تعزيز تعاوننا مع الحلف الاطلسي".&لكنه اعتبر في رد على سؤال احد الصحافيين انه "من المبكر الحديث عن عملية مسلحة مشتركة ضد الارهاب".&وفي مجال التعاون، عبر عن اولويات حددها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وبينها الحد من مخاطر الارهاب ومكافحة تمويله وتقديم ضمانة بمعاقبة الارهابيين.