قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة- دخلت مناورة "نظرة من الداخل" الاميركية التي تجرى في صحراء قطر الثلاثاء يومها الثاني بينما ما زالت تعزيزات تواصل تدفقها على الخليج استعدادا لحرب محتملة على العراق.
وقال الكولونيل راي شيفيرد المتحدث باسم القيادة المركزية الاميركية التي ارسلت من مقرها في تامبا بفلوريدا 700 من مخططيها الى هذه المناورة التي تتم باستخدام الكمبيوتر "نواصل تمريننا وكل شيء يسير على ما يرام".
ويشارك حوالي الف عسكري اميركي وبريطاني في المناورة التي تشمل ايضا الاف الجنود الاخرين في المنطقة والعالم.&ويقود الجنرال تومي فرانكس قائد القوات الاميركية في الخليج هذه المناورة التي تستمر اسبوعا وتهدف الى اختبار التجهيزات المعلوماتية ووسائل اتصال مركز قيادة.
ويتزامن التمرين مع تعزيز الوجود الاميركي في المنطقة حيث بلغ عدد الجنود الذين تم نشرهم 65 الف عسكري بحسب ارقام ذكرها مصدر عسكري، اي بزيادة تبلغ خمسة الاف عما كان عليه قبل شهر.