هدد الرئيس الإسرائيلي موشي كاتساف بـ"رد" إسرائيلي في حال التعرض لهجوم عراقي وذلك في مقابلة مع صحيفة "دي فيلت" الألمانية تنشر الأربعاء.
&وقال الرئيس الاسرائيلي "اذا اصبحت اسرائيل هدفا للعراقيين، فسندافع عن انفسنا (...) ذلك يعني انه في حال حصول ذلك سنقرر متى وكيف وباي وسائل سنرد".
&واضاف كاتساف الذي غادر اليوم الثلاثاء المانيا في ختام زيارة رسمية تستغرق ثلاثة ايام "لن نسمح لاي قوة بمهاجمة اسرائيل عسكريا، بدون ان تدافع دولتنا عن نفسها بشكل مناسب".
&وفي 1991، لم يرد الجيش الاسرائيلي على قيام العراق باطلاق 39 صاروخ سكود على اسرائيل مستخدما فقط صواريخ مضادة للصواريخ بضغط من الولايات المتحدة التي لم تكن تريد تهديد التحالف المناهض للارهاب.
&وتابع الرئيس الاسرائيلي (57 عاما) "في 1991، كان الوضع مختلفا، لكننا تعلمنا الدرس".
&واعتبر ايضا في المقابلة نفسها ان "كل الدم الذي اهرق خلال السنتين الماضيتين (الانتفاضة الثانية) كان اسوأ تجربة للاسرائيليين، حتى اسوأ من الحروب" مذكرا بالحروب العربية-الاسرائيلية منذ 1948 عند اعلان دولة اسرائيل.