قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء- قالت الحكومة اليمنية اليوم الاربعاء ان "لا تعليق" لديها على اكتشاف صواريخ سكود في سفينة اتية على ما يبدو من كوريا الشمالية، قرب السواحل اليمنية.&واكتفى متحدث حكومي عقب اعلان واشنطن ومدريد اعتراض البحرية الاسبانية سفينة عثر فيها على صواريخ سكود بالقول "لا تعليق".
ويملك الجيش اليمني صواريخ سكود استخدم بعضها خلال الحرب الاهلية سنة 1994. وفي آب/اغسطس الماضي اشار الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الى طلبية صواريخ سكود من كوريا الشمالية.&واشارت مصادر قريبة من الحكومة اليمنية ان سلطات صنعاء تسعى للحصول على قطع لصواريخ سكود يملكها جيشها دون تحديد الدول المزودة.
واوضحت وزارة الخارجية الاميركية انها لا تملك اي ادلة تفيد ان الشحنة كانت موجهة الى العراق.&وكانت السفينة التي لم يحدد العلم الذي ترفعه، متوجهة ربما الى اليمن حيث من المعروف ان تنظيم القاعدة بزعامة اسامة بن لادن اليمني الاصل له خلايا في هذا البلد.
وقالت ايمي بلاك الناطقة باسم وزارة الخارجية الاميركية مساء الثلاثاء بتوقيت واشنطن ان "القوات الدولية اعترضت سفينة تجارية في بحر عمان. وقام فريق دولي بتفتيش السفينة فعثر على صواريخ سكود نظن ان مصدرها كوريا الشمالية".
وكانت مصادر حكومية في مدريد افادت اليوم الاربعاء ان فرقاطتين اسبانيتين اعترضتا بالتعاون مع القوات الاميركية، الاثنين في المحيط الهندي قبالة الشواطئ اليمنية، سفينة كورية شمالية على متنها 12 صاروخ سكود على الاقل.&واتهم وزير الخارجية الاميركي دونالد رامسفلد في الاونة الاخيرة نظام كوريا الشمالية "بانه الطرف الرئيسي الذي ينشر تكنولوجيا الصواريخ".
وبحسب نيويورك تايمز فان الادارة الاميركية فرضت عقوبات على كوريا الشمالية بعد ان تأكدت من انها كانت تبيع قطع سكود الى اليمن وذلك قبل وصول الرئيس الاميركي جورج بوش الى البيت الابيض.