قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد الأربعاء ان أي عمل عسكري في العراق "يجب ان يتم وفق قرارات الأمم المتحدة".
&ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن الرئيس السوري قوله لدى استقباله الاميركي وين اوينز مدير "مركز الشرق الاوسط للسلام والتعاون الاقتصادي" ان "اي عمل في العراق يجب ان يتم وفق قرارات وتقييمات الامم المتحدة، وسوريا تعمل مع المجموعة الدولية من اجل التوصل الى حل سلمي في العراق وتجنيبه حربا لا يعلم احد الى اين ستؤدي".
&واضافت الوكالة ان الاسد اكد كذلك على ان "فقدان الامل والحقوق والكرامة والسيادة هي العوامل الاساسية التي تؤجج العنف والصراع، وان تحقيق الاستقرار والامن لن يتم الا بانهاء الاحتلال واعادة الحقوق والاراضي لاصحابها الشرعيين".
&واردفت الوكالة ان الاسد واوينز بحثا "القضايا المطروحة في المنطقة حاليا والعلاقات الثنائية بين البلدين سوريا والولايات المتحدة".
&وشارك في اللقاء وزير الخارجية السوري فاروق الشرع والسفير الاميركي في دمشق تيودور قطوف.
&وعبر اوينز والوفد المرافق له حسب ما نقلت وكالة الانباء السورية عن "ارتياحهم للحوار والمناقشة حول مختلف القضايا وابدوا الرغبة في تكثيف الحوار لما فيه مصلحة الجميع".
&وكان الرئيس الاسد التقى الاحد عضويين من مجلس الشيوخ الاميركي هما السيناتور الديموقراطي جوزيف بيدن والسيناتور الجمهوري تشاك هاغل.