قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت - التقى المنسق العام للامم المتحدة في الشرق الاوسط تيري رود-لارسن&في بيروت الرئيس اللبناني اميل لحود وبحث معه "الوضع الصعب" في الشرق الاوسط.&وقال لارسن الذي وصل اليوم الى لبنان آتيا من اسرائيل، للصحافيين، ان اجتماعه مع لحود تناول "مسائل ذات اهتمام مشترك مرتبطة بجدول الاعمال الدبلوماسي في الشرق الاوسط للاسبوع المقبل"، لا سيما "خريطة الطريق" التي وضعتها اللجنة الرباعية (الولايات المتحدة وروسيا والامم المتحدة والاتحاد الاوروبي) للسلام في المنطقة.
&واوضح لارسن انه سيشارك في 16 كانون الاول/ديسمبر في واشنطن في اللقاء التحضيري لاجتماع اللجنة الرباعية الذي يفترض ان يقر في 20 كانون الاول/ديسمبر "خريطة الطريق" التي تعمل عليها اللجنة منذ اشهر عدة.&وذكر رود لارسن من جهة ثانية ان لبنان لم يحصل بعد على نسخة من وثيقة اللجنة الرباعية التي تنص في خطوطها العريضة على انشاء دولة فلسطينية على مراحل بحلول العام 2005.
&وقال "بعد وضع اللمسات الاخيرة على الخطة، سيقرر الامين العام (للامم المتحدة كوفي انان) الخطوات الواجب اتباعها".&وابدى لبنان وسوريا تحفظات على خطة اللجنة الرباعية للسلام في الشرق الاوسط.&ويجري المسؤول الدولي الذي يرافقه ستيفان دو ميستورا الممثل الشخصي لكوفي انان في جنوب لبنان محادثات في بيروت مع رئيس الوزراء رفيق الحريري ورئيس المجلس النيابي نبيه بري ووزير الخارجية محمود حمود.
&وذكر لوكالة فرانس برس انه سيتوجه باكرا الجمعة الى نيويورك، عن طريق اسرائيل.