قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أحرقت متظاهرات عربيات غاضبات صباح الخميس العلمين الأميركي والإسرائيلي أمام مقر الأمم المتحدة في بغداد تعبيرا عن ادانتهن التهديدات الأميركية ضد العراق و"الاعتداءات المتواصلة" ضد أبناء الشعب الفلسطيني.
&وقال مراسل وكالة فرانس برس ان حوالي 500 من النساء الفلسطينيات والسوريات والسودانيات والمصريات المتواجدات في العراق احرقن علمين اميركي واسرائيلي امام مقر البرنامج الانمائي التابع للامم المتحدة في شارع ابو نواس المطل على نهر دجلة.
&ورفعت المتظاهرات في مسيرتهن العلمين الفلسطيني والعراقي وصور الرئيس صدام حسين وشعارات تندد بالقرار 1441 وتطالب "برفع الحصار عن العراق" و"وقف الاساليب القمعية ضد ابناء الشعب الفلسطيني".
&كما رددن هتافات "بوش بوش اسمع زين كلنا نحب صدام حسين" و"قاطعوا البضائع الاميركية" و"لا نتنازل عن اثنين القدس وصدام حسين" و"يا صدام يا حبيب اضرب اضرب تل ابيب".
&وعند مدخل البرنامج الانمائي سلمت ممثلات عن المتظاهرات مذكرة مكتوبة الى الامين العام للامم المتحدة كوفي عبرن فيها عن "استغراب النساء العربيات لتجاهل الامم المتحدة موافقة العراق على عودة المفتشين وتعامله الايجابي مع القرار 1441 رغم سوئه وجوره".
&كما انتقدن "سلوك الامم المتحدة المستهجن" الذي رأين ان "آخر حلقاته كانت تقديم اعلان العراق بشان اسلحة الدمار الشامل الى واشنطن قبل الاعضاء الاخرين".
&ودعت النساء العربيات الامم المتحدة الى "ادانة العدوان الاميركي الصهيوني على العراق ووقف المجازر الصهيونية بحق ابناء الشعب الفلسطيني".