قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الاردن - تشاء الصدف ان يعود عبدالله ابو زمع نجم نادي الوحدات ومنتخب الاردن الى الكويت قائدا لمنتخب بلاده المشارك في نهائيات كاس العرب الثامنة المقررة من 16 الى 30 الشهر الحالي، وهو المكان الذي ولد فيه عام 1976 قبل ان يعود الى الاردن اثر حرب الخليج.
وقال ابو زمع "كأس العرب بالنسبة لي شيىء غير عادي فهي هذه المرة تقام في الكويت التي تعلمت في ازقتها وانديتها كرة القدم، وادرك، ان في هذا البلد من ينتظرني من اصدقاء الطفولة وان في عمان من ينتظر مني دورا فاعلا ومؤثرا في تحقيق افضل نتيجة لمنتخب الاردن في هذه المسابقة، فاشعر وانا احمل شارة القائد بمسؤولية مضاعفة".
واضاف "لدينا فرصة قوية لنحقق ما نصبو اليه وان كنا لا نرى في هذه المشاركة هدفا مباشرا بقدر ما نراه خطوة في اتجاه الاعداد نحو كأس اسيا وكأس العالم، مجموعتنا ليست سهلة كما انها ليست صعبة، ونعد باننا سنبذل قصارى جهدنا من اجل تحقيف طموحات عشاق الكرة الاردنية وتعزيز مكانة المنتخب في البطولات العربية".
وامتدح ابو زمع "الجهود التي بذلها اتحاد كرة القدم الاردني في توفير كافة مستلزمات النجاح للمنتخب"، مشيرا الى ان "قيادة الجوهري ومعاونيه تعتبر مثالية".&ولد بو زمع في الكويت عام 1976، وتعلم كرة القدم في المدارس الكويتية الابتدائية، والتحق بصفوف اشبال نادي القادسية في الثانية عشرة من عمره، لكنه انضم الى نادي الوحدات الاردني لفئة تحت 14 عاما بعد استقرار عائلته في عمان اعتبارا من 1990.
تدرج بو زمع مع فرق الفئات السنية المختلفة في الوحدات وكان يلعب مع فريقي تحت 15 و17 عاما في ان واحد، واعتبارا من 1993 بدأ المشاركة مع الفريق الاول، واسهم في فوزه ببطولة الدوري المحلي اربع مرات اعوام 94 و95 و96 و97، وبكأس الاردن عامي 96 و97 والكأس السوبر اعوام 97 و98 و99 و2001 وبدرع الاتحاد عامي 95 و2002.
التحق بو زمع عام 1993 بمنتخب الشباب الذي شارك في التصفيات الاسيوية بالدوحة، ثم انضم الى المنتخب الاولمبي في تصفيات اولمبياد اتلانتا عام 96، وفي العام ذاته اصبح اساسيا في تشكيلة المنتخب الاول.&ساهم بو زمع في فوز منتخب بلاده بالميدالية الذهبية في دورة الالعاب العربية الثامنة في بيروت عام 97، وفي الدورة العربية التاسعة في الاردن عام 98.
ولعب محترفا في صفوف نادي الوكرة القطري عام 2000 وقد اصيب قبل انتهاء الموسم باربعة اسابيع وفريقه في صدارة الدوري واحتاج الى فترة علاج امتدت نحو ثمانية اشهر عاد بعدها الى صفوف المنتخب العام الماضي وشارك في دورة مالطا الرباعية الدولية وفي بطولة كأس غرب اسيا الثانية في سوريا، ثم في دورة البحرين الدولية التي حمل فيها شارة القائد.