قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت الرئاسة الدنماركية للاتحاد الأوروبي ان الاتحاد اختتم رسميا مساء الجمعة في قمة كوبنهاغن مفاوضات توسيعه من 15 إلى 25 عضوا.
&وقال متحدث باسم الرئاسة ان "رئيس الوزراء الدنماركي اندرس فوغ راسموسين اختتم رسميا مفاوضات الانضمام مع الدول العشر المرشحة".
&وقد صدر الاعلان الرسمي لراسموسين، الرئيس الحالي للاتحاد الاوروبي، في ختام اجتماع اعلن خلاله كل من رؤساء الدول والحكومات المرشحة موافقته على بنود انضمام بلاده الى الاتحاد الاوروبي.
&عندئذ تبادل جميع المشاركين في هذا الاجتماع التاريخي الانخاب، كما يبدو من الصور التي بثت عبر الشاشة الداخلية للتلفزيون الذي ينقل وقائع القمة.
&والدول العشر الجديدة التي انضمت الى الاتحاد الاوروبي هي بولندا والمجر والجمهورية التشيكية وسلوفاكيا وسلوفينيا وليتوانيا ولاتفيا واستونيا وقبرص ومالطة. وسيصبح دخول هذه الدول فعليا في الاول من ايار/مايو 2004.
&وهذا التوسيع التاريخي هو الاهم منذ بدء عملية انشاء الاتحاد الاوروبي. وهو يأتي بعد 13 عاما على سقوط جدار برلين في تشرين الثاني/نوفمبر 1989.
&وقال رئيس المفوضية الاوروبية رومانو برودي مساء اليوم الجمعة بعيد اعلان نجاح المفاوضات "للمرة الاولى في التاريخ، ستتوحد اوروبا بالارادة الحرة لشعوبها".
&ولم تختتم المفاوضات الا بعد مساومات شاقة وخصوصا مع بولندا.
&وستوقع معاهدة انضمام الاعضاء الجدد في نيسان/ابريل 2003 في اثينا، خلال تولي اليونان رئاسة الاتحاد خلفا للدنمارك في الاول من كانون الثاني/يناير المقبل.