قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رحبت صوفيا الجمعة بإعلان الاتحاد الأوروبي والدول العشر التي ستنضم إليه في العام 2004 الذي يؤكد "الهدف المشترك باستقبال بلغاريا ورومانيا في العام 2007".
&وقال نائب وزير الخارجية بيتكو دراغانوف للتلفزيون الوطني ان "لهذا الاعلان اهمية استثنائية، انه يكافىء الجهود التي بذلها جميع البلغاريين".
&وكشف رئيس اللجنة النيابية للسياسة الخارجية دانييل فالتشيف "اهمية ان يأخذ الاتحاد الاوروبي على عاتقه" انضمام بلغاريا في العام 2007. واضاف "من الضروري ان نتابع المفاوضات بالسرعة نفسها".
&واعلن سيرغي ستانيشيف رئيس الحزب الاشتراكي (معارضة) ان الاتفاق الذي عقد في قمة كوبنهاغن يشكل "تشجيعا مهما لبلغاريا على الاستمرار في الاصلاحات".
&وكشف نائب رئيس البرلمان اسين اغوف النائب في المعارضة المحافظة ان "جهود بلغاريا وهدفها الانضمام الى الاتحاد الاوروبي في العام 2007 معترف بهما، لكن بلغاريا لم تتلق وعدا بالانضمام في الاول من كانون الثاني/يناير 2007".
&وخلص الى القول "لا تعهد من جانب بروكسل بأن بلغاريا ستنضم في موعد محدد".