قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

شكر رئيس الوزراء البولندي ليسزيك ميللر علنا البابا يوحنا بولس الثاني أمس الجمعة في ختام القمة الأوروبية في كوبنهاغن التي قررت توسيع الاتحاد الأوروبي ليضم عشر دول جديدة منها بولندا.
&وقد اشاد ميللر طويلا بدور الرئاسة الدنماركية للاتحاد الاوروبي والمشاركين الاخرين في القمة لانجاح المفاوضات، وحرص على القول في مؤتمر صحافي انه يوجه "تمنياته الصادقة" الى البابا البولندي.
&وتدخل يوحنا بولس الثاني مرارا لمصلحة توسيع الاتحاد الاوروبي عموما ولانضمام بولندا خصوصا. وطلب الاحد الماضي من الاف المصلين الذين احتشدوا في ساحة القديس بطرس ان "يرافقوا بالصلوات المسؤولين السياسيين الذين سيجتمعون في كوبنهاغن بالدنمارك في 12 و13 كانون الاول/ديسمبر، لانهاء مفاوضات مهمة تتعلق بانضمام عشر دول جديدة الى الاتحاد الاوروبي".
&وكان ميللر قام بزيارة الحبر الاعظم في جولته على العواصم الاوروبية مطلع الشهر الجاري.