قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

المنامة - افتتح ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة الجلسة الاولى للمجلس الوطني (البرلمان) مؤكدا التزامه بالعمل من اجل حل مشكلة البطالة ومكافحة الفساد.&وقال الشيخ حمد في كلمة القاها في افتتاح الفصل التشريعي الاول من دور الانعقاد الاول للمجلس الوطني الذي يضم مجلس النواب ومجلس الشورى "سنعمل لتعزيز الوحدة الوطنية ومعا سنعمل لنمو البحرين الاقتصادي ومعا سنعمل على حل مشكلة البطالة ومكافحة الفساد".
&واضاف في اشارة الى المعارضة "ستبقى التجربة البحرينية منفتحة على العالم (..) ستبقى متقبلة لكل رأي واجتهاد معارض مادامت المعارضة مرتبطة بتراب هذه الارض محافظة على نقائها الوطني في الروح والتوجه والولاء الخالص للبحرين اولا واخيرا".&وقال الشيخ حمد مخاطبا النواب واعضاء مجلس الشورى "حان وقت العمل ووجب الانجاز ولن ينظر المواطنون الا الى الافعال".
&ووصف بدء انعقاد المجلس الوطني بانه "لحظة من اعز لحظات حياتنا وحياة الوطن.. لحظة انتظرناها معكم وتمنيتها دائما".&ويتوج انعقاد المجلس الوطني سلسلة من الاصلاحات التي بداها الشيخ حمد بعد توليه الحكم وهي الاصلاحات التي تضمنها ميثاق العمل الوطني الذي صادق عليه البحرينيون في استفتاء شعبي في شباط/فبراير من العام الماضي بنسبة 4،98 في المئة.
&وينص الميثاق خصوصا على عودة البرلمان مكونا من مجلسين احدهما منتخب والاخر معين وفصل السلطات والتحول الى الملكية الدستورية وهو التحول الذي تم في شباط/ فبراير الماضي.&ونظمت البحرين اول انتخابات بلدية في ايار/مايو الماضي شاركت فيها جميع القوى السياسية في البحرين. تلتها انتخابات تشريعية في 24 تشرين الاول/اكتوبر، هي الاولى منذ حل المجلس الوطني في 1975.
&وقاطعت اربع جميعات سياسية هذه الانتخابات احتجاجا على التعديلات الدستورية وتقاسم سلطة التشريع بين المجلس المنتخب والمجلس المعين للبرلمان.