قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أفادت صحيفة "دي فيلت" الألمانية السبت ان جنودا من البحرية الالمانية يعملون حاليا في اطار قوات حلف شمال الاطلسي قد يشاركون بشكل دفاعي في حرب محتملة ضد العراق.
&ورجحت الصحيفة ان الولايات المتحدة طلبت "بشكل غير رسمي" من المانيا هذه المشاركة.
&واضافت ان وحدات من الحلف الاطلسي ترابط حاليا في المحيط الاطلسي او المتوسط قد ترافق الاسطول الاميركي الذي ينقل عتادا او قواتا الى العراق.
&ورفض ناطق باسم وزارة الدفاع الالمانية مساء الجمعة التعليق على هذه المعلومات. الا انه ذكر بان قوات الاطلسي المرابطة في المتوسط تشمل فرقاطة من بين جنودها مئتا جندي الماني مضيفا، ان سفينة المانية ستقوم باعمال الدورية في الاطلسي اعتبارا من اذار/مارس 2003.
&واعلن المستشار الالماني غيرهارد شرودر الاربعاء ان جنودا من الجيش الالماني قد يكونون على متن طائرات-رادار من طراز اواكس تجوب اجواء دول حلف شمال الاطلسي لحمايتها، في حال حصول حرب في العراق.
&وذكرت "دي فيلت" بان واشنطن طلبت ايضا ذلك من برلين بشكل غير رسمي.
&الا ان شرودر اكد ان "المانيا لن تشارك في عملية عسكرية ضد العراق". وكان المستشار الالماني ركز حملته الانتخابية في ايلول/سبتمبر الماضي على رفض المانيا المشاركة في حرب ضد العراق بقرار او من دون قرار من الامم المتحدة.