قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سمحت الحكومة الكوبية السبت للمنشق اوزوالدو بايا بالتوجه إلى فرنسا لتسلم جائزة ساخاروف لحرية التعبير من البرلمان الأوروبي يوم الثلاثاء في ستراسبورغ.
&وسيستقل اوزوالدو بايا الطائرة مساء اليوم متوجها الى مدريد، كما ذكرت زوجته.
&ويرأس المنشق اوزوالدو بايا (50 عاما) "الحركة المسيحية للتحرر" (غير مرخص لها لكن السلطات تغض النظر عنها)، وقد اطلق مشروع فاريلا، وهو عريضة حصلت على دعم اكثر من 11 الف كوبي للمطالبة باجراء استفتاء لتنظيم انتخابات حرة.
&وكان رئيس الحكومة الاسبانية خوسيه ماريا اثنار وعدد من البرلمانيين الاوروبيين طالبوا في رسائل شخصية بعثوا بها الى الرئيس فيدل كاسترو بالسماح بهذه الرحلة.
&وبالاضافة الى جائزة ساخاروف، حصل اوزوالد بايا ايضا على جائزة هاريمان للديموقراطية وطرح الرئيس التشيكي فاكلاف هافل اسمه لنيل جائزة نوبل للسلام في 2003.