قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لبى مئات الآلاف من الأشخاص دعوة المعارضة الفنزويليين إلى المشاركة في مسيرة احتجاج للمطالبة باستقالة الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز، السبت في كراكاس، في اليوم الثالث عشر للاضراب العام المفتوح.
&وقال مندوبو المعارضة ان هذه التظاهرة هي اهم تظاهرة تنظم في تاريخ فنزويلا.
&وعلى هتافات "استقالة، استقالة"، سار المتظاهرون في كبرى شوارع كراكاس حاملين اعلاما فنزويلية ويافطات كبيرة تطالب بالدعوة الى "اجراء انتخابات منذ الان".
&ثم توجه المتظاهرون الذين احتشدوا بعد الظهر في ستة مواقع مختلفة من العاصمة، الى ساحة ألتاميرا حيث قتل ثلاثة معارضين خلال تبادل لاطلاق النار في السادس من كانون الاول/ديسمبر.
&وقد وجهت الدعوة الى التظاهرة حركة "التنسيق الديموقراطي" التي تضم احزاب المعارضة واتحاد العمال في فنزويلا واتحاد ارباب العمل.
&واطلقت حركة الاضراب في الثاني من كانون الاول/ديسمبر للمطالبة باجراء انتخابات مبكرة واستقالة الرئيس، وهو ما رفضه شافيز الذي اعيد انتخابه في تموز/يوليو 2000 لولاية مدتها ست سنوات.
&ويشل الاضراب صادرات النفط في فنزويلا، خامس مصدر وثامن منتج عالمي للنفط.