قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق- اعتبرت صحيفة "تشرين" السورية الحكومية اليوم الاحد "مثيرا للدهشة" ما طرحه وزير الخارجية الاميركي كولن باول في مبادرته من اجل مساعدة المنطقة العربية على تطبيق اصلاحات ديموقراطية وطالبت واشنطن بالكف عن دعمها لاسرائيل.
وكتبت الصحيفة في افتتاحيتها "ما طرحه وزير الخارجية الاميركي كولن باول قبل يومين تحت مسمى 'مبادرة من اجل الديمقراطية والاصلاح في المنطقة العربية' يثير المزيد من الدهشة من السياسة الاميركية، ويدفع للتساؤل بصوت عال: الى اين تريد الادارة الاميركية ايصال المنطقة؟"
واضافت "فهذه التي سماها الاميركيون مبادرة عنوة هي في الواقع مخطط للمزيد من التدخل في شؤون المنطقة، وما يخص القضايا الداخلية لبلدانها، انسجاما مع السياسة الاميركية الجديدة المعلنة التي يديرها صقور البيت الابيض على قاعدة القوة العسكرية العظمى، دون اي اهتمام بقضايا العالم، وبمصالح الاميركيين انفسهم".
وقالت ان "العرب (..) لم يكونوا في يوم من الايام ولن يكونوا، بحاجة إلى مثل هذه 'المبادرات' الاميركية، انهم يريدون ان تكف الولايات المتحدة عن التدخل في شؤون دولهم، وبمعنى ان 'ان تكف بلاها عنهم'".
واعتبرت ان "مصيبة العرب الأساسية هي 'إسرائيل' وواشنطن التي تزعم انها تريد تقديم خدمات للمنطقة، لا تكف عن مساندة العدوانية الاسرائيلية بالمال والسلاح والدعم السياسي".
واعلن باول الخميس عن برنامج اصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية خصص له 29 مليون دولار يهدف الى جعل الولايات المتحدة تقف بقوة "الى جانب التغيير والاصلاح والتحديث في الشرق الاوسط".
واضاف باول ان المبادرة ستتركز على ثلاثة اعمدة اساسية هي الاصلاحات الاقتصادية، والانفتاح السياسي والاجتماعي، خصوصا بالنسبة الى النساء، واخيرا التعليم.&واعلنت سوريا التي تسعى الى اصلاح اقتصادها المتازم ان الاصلاحات السياسية تاتي بعد الاقتصادية.