قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة- افادت مصادر طبية وامنية وشهود فلسطينيون ان طفلتين فلسطينيتين شقيقتين اصيبتا برصاص الجيش الاسرائيلي خلال قيامه مساء اليوم الاحد بهدم ثلاثة منازل فلسطينية في عملية توغل قرب مستوطنة موراج برفح جنوب قطاع غزة.
وقال الطبيب علي موسى مدير مستشفى ابو يوسف النجار برفح ان "الطفلة ياسمين السلق (12 عاما) اصيبت برصاصة في الصدر فيما اصيبت شقيقتها سوسن السلق (13عاما) برصاصة في الراس جراء اطلاق قوات الاحتلال النار من الدبابات التي تقوم بحماية جرافة عسكرية تهدم منازل المواطنين في رفح".&واشار الى ان الجريحتين "نقلتا الى المستشفى برفح للعلاج وحالتهما بالغة جدا".&
واكد مصدر امني ان "قوات الاحتلال مدعومة بعدد من الدبابات وجرافة عسكرية خرجت من محيط مستوطنة موراج وتقدمت في مناطقنا وشرعت بعملية هدم لمنازل المواطنين" مضيفا ان دبابة "فتحت النار من رشاشاتها الثقيلة بكثافة تجاه منازل المواطنين بهدف اخلائها وهدمها".
واوضح شاهد عيان ان الجيش الاسرائيلي "هدم بواسطة الجرافة العسكرية وبحماية اربع دبابات ثلاثة منازل على الاقل بعد توغل لمائة متر في اراضي المواطنين".&واشار شهود في المنطقة الى ان الجنود الاسرائيليين طلبوا ظهر يوم الجمعة الماضي بواسطة مكبر للصوت من اصحاب اكثر من عشرة منازل فلسطينية غير بعيدة عن محيط المستوطنة باخلائها "تمهيدا لهدمها".