&
واشنطن- دعا سيناتور جمهوري نافذ اليوم الاحد الى استبدال زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ ترنت لوت معتبرا اياه غير كفوء بعد تصريحاته المثيرة للجدل التي اعتبرت مؤيدة للفصل العنصري.
وقال السيناتور دون نيكلس المسؤول الثاني في الهيكلية الجمهورية في مجلس الشيوخ لشبكة "اي بي سي" "انني قلق لان السيناتور لوت اضعف الى حد يمكن ان يهدد قدرته على وضع برنامج عملنا والتحدث الى جميع الاميركيين".
واضاف "هناك العديد من اعضاء مجلس الشيوخ القادرين على تامين قيادة فعالة وآمل في ان يكون لدينا فرصة الاختيار". وتساءل "هل يمكن لترنت لوت ان يكون فعالا؟ هل يمكنه القيام بحملة في اماكن مثل شيكاغو (شمال)؟ لا اريد ان تبدد قدرتنا على القيام بامور".
من جهته قال السيناتور الجمهوري ميتش ماكونيل في حديث مع "اي بي سي" ايضا ان لوت اعتذر عدة مرات عن تصريحاته التي اعتبرت عنصرية. وقال "لقد كان زعيما جيدا في الماضي" مضيفا ان "الرئيس (جورج بوش) قبل اعتذاراته ولا افهم لماذا لا يمكننا قبولها".
وكان ترنت لوت القى كلمة قبل اسبوع بمناسبة بلوغ السناتور ستروم ثورموند الذي كان معروفا بعنصريته ضد السود المئة من العمر ذكر فيها بترشح الاخير عام 1948 لرئاسة الجمهورية. وقال لوت "لقد صوتنا له ونحو فخورون بذلك. ولو كانت بقية البلاد فعلت مثلنا لكنا انتهينا من جميع هذه المشاكل منذ زمن طويل".