قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر- اكد وزير الطاقة والمناجم الجزائري شكيب خليل ‏‏اليوم ضرورة ان يقوم قطاع الطاقة الجزائري بدوره في تحقيق الأهداف الاقتصادية ‏‏العاجلة للجزائر.‏
وشدد في كلمة بمناسبة انطلاق فعاليات (اسبوع الطاقة في الجزائر) على " بلوغ ‏‏نسبة نمو ما بين 6 الى 7 في المائة واستيعاب البطالة وخفض نسبة خدمة الديون ‏‏الخارجية من عائدات الصادر".‏
كما اكد ان قوانين المناجم والكهرباء المصادق عليهما في البرلمان ومشروع قانون ‏& ‏تحرير المحروقات الذي يصطدم بمعارضة من نقابة عمال النفط ترمي الى الاسهام في ‏‏استقطاب الاستثمارات الاجنبية لتحسين اداء الاقتصاد الجزائري .‏&
ويشارك في الاسبوع خبراء دوليون ومعاهد أبحاث متخصصة وكبرى شركات الطاقة ‏‏والنفط ومندوبون عن منظمة (اوبك).‏‏ ويشمل اسبوع الطاقة الجزائري ثلاث فعاليات وهي المعرض الجزائري للبترول والغاز ‏‏(الوج) والندوة الاستراتيجية الدولية حول فرص الاستثمار في قطاع الطاقة الجزائري ‏‏اضافة الى معرض الايام العلمية والتقنية الخامس لشركة انتاج المحروقات الجزائرية ‏(سوناطراك).