قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة- اعلنت وزيرة الدولة المصرية للشؤون الخارجية فايزة ابو النجا اليوم الخميس ان هجوما اميركيا على العراق قد يؤدي الى خسارة مصر ما بين ستة وثمانية مليارات دولار.
وقالت لصحافيين مصريين من واشنطن حيث تجري محادثات مع مسؤولين اميركيين "حسب التقديرات المصرية، فان الخسائر التي سيتعرض لها اقتصادنا في حال شن حرب في الشرق الاوسط ستصل الى ما بين ستة وثمانية مليارات دولار اميركي".
واوضحت ان "اكبر الخسائر ستلحق بقطاع السياحة والصادرات وعائدات قناة السويس وستطال هذه الخسائر حوالى 200 الف شخص يعملون في هذه المجالات".&وتأثرت مصر التي يصل الناتج القومي المحلي فيها الى 79 مليار دولار، بتداعيات اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 التي تسببت بهبوط كبير في عائدات السياحة. وكان مؤتمر للمانحين قد تعهد في شباط/فبراير الماضي دفع 3،10 مليار دولار لمصر على ثلاث سنوات للتعويض عن هذه الخسائر.
وكانت مصر التي ترتبط مع الولايات المتحدة بعدد من الاتفاقيات وتحصل منها على مساعدة سنوية مدنية وعسكرية بحوالى ملياري دولار، قد اكدت مرارا معارضتها لهجوم ضد العراق الذي سيسفر كما تقول عن عدم استقرار في كل المنطقة.
ويشهد الاقتصاد المصري منذ عامين صعوبات داخلية غير مرتبطة بالوضع السياسي الاقليمي حيث تم تخفيض سعر العملة اربع مرات منذ كانون الثاني/يناير 2001 ومن دون ان تتمكن من وضع حد للسوق السوداء في البلاد التي تعاني من صعوبة في جذب وتصدير الاستثمارات.