قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اوضح هانس بليكس رئيس فرق التفتيش التابعة للامم المتحدة امام مجلس الامن الخميس انه ليس من الممكن اخراج خبراء عراقيين في الاسلحة من العراق بدون موافقتهم.
&وقال بليكس "من الواضح اننا لا نستطيع نقل شخص الى خارج العراق بدون موافقته".
&وتصر الولايات المتحدة على ان يستخدم مفتشو الامم المتحدة امكانية استجواب علماء ومسؤولين اداريين عراقيين يشتبه في ان لديهم معلومات عن برامج التسلح خارج العراق كما يتيح لهم قرار مجلس الامن 1441.
&واضاف بليكس امام مجلس الامن وفقا لنص مداخلته الذي تم توزيعه "رغم ان العراق ملزم بالتعاون فان الترتيبات العملية يجب ان تبحث بدقة".
&وقال بليكس انه امهل السلطات العراقية "حتى نهاية العام" لتقديم لائحة باسماء جميع الاشخاص المشاركين في برامج التسلح.
&وقال بليكس ان "لائحة الاسماء هذه يمكن ان يكون لها استخدامات متعددة" مشيرا الى انه يعتبر انه "من المؤكد ان عمليات الاستجواب التي تجرى في العراق يمكن ان تشكل كما كان الحال في الماضي مصدرا مهما للمعلومات".
&واوضح ان القائمة يمكن ان تتيح ايضا معرفة اين يوجد الان بعض العلماء الذين عملوا سابقا على برامج الاسلحة البيولوجية.
&واوضح بليكس انه اقترح على السلطات العراقية تقديم هذه القائمة "على شكل هرم يبدأ بقيادة البرامج ثم المسؤولين الاداريين والعلماء والمهندسين واخيرا التقنيين ويتوقف قبل العمال العاديين".