قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد مصدر مسؤول في الوفد الكويتي إلى قمة مجلس التعاون الخليجي مساء السبت ان الكويت تقدمت بمذكرة إلى القمة تطالب فيها بموقف موحد من رسالة الرئيس العراقي صدام حسين الأخيرة إلى الشعب الكويتي.
&وقال المصدر لوكالة فرانس برس ان المذكرة الكويتية تتضمن وجهة نظر الكويت بالنسبة الى الحالة العراقية الكويتية وتتعرض الى "الموقف العراقي الاخير من الكويت الذي ظهر في خطاب الرئيس العراقي وما احتواه من انتهاكات لقرارات الجامعة العربية ومجلس الامن وتشجيع للارهاب وتدخل في الشؤون الداخلية للكويت" على حد قوله.
&واعرب المسؤول الكويتي عن "امل الوفد الكويتي في ان يصدر عن المؤتمر موقف خليجي موحد من هذه المسالة".
&من جهة اخرى قال عضو احد الوفود الى القمة لوكالة فرانس برس ان القمة تتجه بشأن هذه المسالة، الى اصدار قرار "يركز على القرار 1441 باعتباره يبعد شبح الحرب عن المنطقة وعلى ضرورة تعاون بغداد مع المفتشين الدوليين مع الاخذ في الاعتبار ادانة ما صدر في رسالة الاعتذار العراقي"، دون مزيد توضيح.
&وكان الرئيس العراقي قدم في رسالة له في السابع من كانون الاول/ديسمبر الحالي، "اعتذارا" للشعب الكويتي عن غزو بلاده سنة 1990 منتقدا في الوقت نفسه القيادة الكويتية على "التعاون مع الاحتلال الاجنبي والمعارضة العراقية".
&وتواصل قمة الدوحة مساء اليوم السبت اعمالها في جلسة مغلقة ستخصص للقضايا الاقتصادية التي يتصدرها اعلان الاتحاد الجمركي بين اعضاء المجلس بداية من كانون الثاني/يناير 2003.
&وقال مصدر مقرب من القمة انه سيتم بعد هذه الجلسة اجراء سلسلة من المشاورات تتعلق خاصة بالملف العراقي والوضع في المنطقة وذلك قبل الجلسة المخصصة للمسائل السياسية التي ستعقد على الارجح صباح الاحد قبل اختتام القمة بعد الظهر.