قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان&- صرح وزير الصناعة العراقي ميسر الشلاح ان عمليات التفتيش التي تقوم بها الفرق الدولية على المصانع العراقية "تشل" الصناعة العراقية مؤكدا في الوقت نفسه التزام بلاده القرار الدولي 1441 حول التفتيش عن الاسلحة العراقية.
&وجاء تصريح الوزير العراقي لصحافيين على هامش جلسة افتتاح ملتقى وزراء الصناعة العرب الذي يعقد في عمان لمدة ثلاثة ايام بمشاركة وفود من 19 دولة عربية لمناقشة مسودة استراتيجية لتفعيل الصناعة العربية المشتركة، ستعرض على القمة العربية المقبلة في البحرين في آذار/مارس 2003.
&وقال الوزير العراقي ان "التفتيش يشل حركة الناس ويوقف عملهم ويؤثر الى حد كبير على الصناعة"، مؤكدا في الوقت نفسه ان العراق "ملتزم بالقرار الدولي حتى النهاية".&واكد الشلاح ان بغداد "تتعامل بشفافية كبيرة" مع المفتشين الذين دعاهم الى ان يكونوا "مهنيين في عملهم ويسقطوا كل اكاذيب وادعاءات (الرئيس الاميركي جوج) بوش و(رئيس الوزراء البريطاني توني) بلير".
&وكان الرئيس الاميركي جورج بوش اعلن الجمعة ان التقرير العراقي المكون من 12 الف صفحة حول برامج الاسلحة العراقية كان مخيبا للامال بالنسبة لكل من يريدون السلام.
&ويشارك 11 من وزراء الصناعة العرب في المؤتمر الذي يعقد في غياب سلطنة عمان والصومال وجيبوتي يختتم اعماله مساء غد عبر اصدار توصيات على ان يخصص اليوم الثالث لجولة في منطقة العقبة جنوب الاردن على البحر الاحمر.