قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله (الضفة الغربية)- قررت القيادة الفلسطينية اليوم الاحد ارجاء الانتخابات الرئاسية والتشريعية التي كانت مقررة في 20 كانون الثاني/يناير، الى حين انهاء القوات الاسرائيلية انسحابها من الاراضي الفلسطينية التي اعادت احتلالها.
واثر اجتماعها الاسبوعي برئاسة الرئيس ياسر عرفات في مقره برام الله، في الضفة الغربية، اكدت القيادة في بيان رسمي انها "قررت ان تواصل اللجنة المركزية للانتخابات عملها لاعداد اللوائح واضافة الاسماء الجديدة في سجل الناخبين على ان تجرى الانتخابات فور انسحاب قوات الاحتلال الى مواقعها السابقة"، اي قبل اندلاع الانتفاضة في ايلول/سبتمبر 2000.
واضاف البيان انه ستجرى الانتخابات التشريعية والرئاسية فور الانسحاب الاسرائيلي "وضمن المدد المقررة في قانون الانتخابات الفلسطيني واتاحة الحرية لشعبنا وجماهيرنا وقوانا السياسية التحرك بحرية وامان لاجراء هذه الانتخابات".