قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت الولايات المتحدة الاثنين إلى إعطاء الوقت للفلسطينيين كي ينظموا انتخابات بشروط جيدة وذلك ردا على قرار القيادة الفلسطينية تأجيل الانتخابات التي كانت مقررة في العشرين من كانون الثاني/يناير المقبل.
&وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية فيليب ريكر "من المهم ان يكون للفلسطينيين الوقت الكافي كي تؤدي الاصلاحات الى اجراء انتخابات حرة ونزيهة".
&وكانت القيادة الفلسطينية اعلنت امس الاحد تأجيل الانتخابات الرئاسية والتشريعية التي كانت مقررة في العشرين من كانون الثاني/يناير المقبل حتى انسحاب القوات الاسرائيلية من المناطق الفلسطينية التي اعاد الجيش الاسرائيلي احتلالها.
&ولم يرد ريكر مباشرة على سؤال يتعلق بمعرفة ما اذا كان من الممكن اجراء مثل هذه الانتخابات في ظل وجود القوات العسكرية الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية.
&وذكر المتحدث الاميركي مع ذلك بان "اللجنة الرباعية"الدولية (الولايات المتحدة والامم المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا) حول الشرق الاوسط دعت الجمعة الى وقف فوري لاطلاق النار بين الطرفين والى انسحاب القوات الاسرائيلية فور عودة الهدؤ.
&وذكر ايضا ولكن بشكل ضمني برغبة واشنطن في ابعاد الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات من خلال الدعوة الى اقامة قيادة "جيدة" تكون "شفافة ومسؤولة وغير مرتبطة بالارهاب والعنف وقادرة على ان تحكم وان تعد الشعب الفلسطيني لقيام دولة".