قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
بيروت- إيلاف: أطلق المصمم اللبناني زياد نكد مجموعة تصاميمه الجديدة متعاوناً مع شقيقته ريتا مصممة الأكسسوارات التي عملت على الأكسسوارات الجديدة بطريقة مبتكرة حيث تبدو وكانها جزء لا يتجزأ من الفستان او الموديل بطريقة مغايرة ومميزة. ونرى العارضة دومينيك حوراني في فستان انيق للسهرة حيث الأكسسوار زين منطقة الصدر والكتفين، فاستعملت ريتا أحجاراً وأقمشة خاصة بالأكسسوار من نفس لون الفستان فضلاً عن الشراريب المتدلية من الكتفين حيث بدا الأكسسوار كأنه قطعة واحدة من الفستان
ذاته دون الحاجة الى فلسفة الموديل وابتكار عقد مثلاً يزين العنق، بل اكتفت بحلق للأذنين طويل نسبياً ليأتي متجانساً مع الموديل ويعطي حجماً خصوصاً لأن العنق أتى من دون العقد، فوجدت انه من الضورري ان يتدلى الحلق قليلاً. كما نرى دومينيك أيضاً مرتدية فستاناً للزفاف يتميز هو بدوره بالبساطة، حيث تلف الطرحة منطقة الرأس بطريقة مبتكرة جديدة، فضلاً عن حلق للأذنين ناعم رغم حجمه المتوسط، واعتبرت ريتا انها لو وضعت لهذا الفستان عقداً لمنطقة العنق لكان بدا في غير
محله خصوصاً وأن منطقة الصدر عالية وليست مكشوفة. أما الفستان الأزرق فيبدو الأكسسوار مرة أخرى قطعة واحدة مع الفستان&ظاهر على منطقتي الصدر والكتفين فضلاً عن الحلق الناعم المتدلي من الأذنين ودون عقد للعنق. يبقى الفستان باللون البرتقالي الغامق، ومرة جديدة اكسسوار قطعة واحدة مخاط اساساً مع الفستان مطرز على قطعة من الموسلين بأحجار وأقمشة ملونة بعضها من لون الفستان وأخرى متناسقة معه من منطقة العنق امتداداً للخصر فيغطي منطقة الصدر بأكملها رغم أنه مكشوف
بواسطة الموسلين الأبيض ما أعطاه أناقة لافتة.
&