بيروت- اعلن رسميا ان لبنان طلب رسميا اليوم الثلاثاء من كندا شطب اسم حزب الله اللبناني عن لائحتها السوداء للتنظيمات المتهمة بالارهاب.&ونقل الامين العام لوزارة الخارجية اللبنانية محمد عيسى هذا الطلب الى القائم بالاعمال الكندي لاجوس ارنداس مشددا على ان القواعد التى بنت عليها تورونتو في اتخاذ قرارها بشان حزب الله لا تقوم على اساس.
واوضح المسؤول اللبناني للدبوماسي الكندي ان حزب الله سلم الخارجية اللبنانية تسجيلا لخطاب امينه العام حسن نصرالله وهو الخطاب الذي استندت اليه كندا في قرارها معتبرة ان الحزب يمتدح العمليات الانتحارية ضد المدنيين الاسرائيليين.
وكان نصرالله قال "اذا دمر الاسرائيليون المسجد الاقصى (ثالث الحرمين الشريفين لدى المسلمين) في القدس فان المسلمين وكل الشعب الفلسطيني سيدمرون بدماء الشهداء الكيان الصهيوني".
وشرح عيسى للدبلوماسي الكندي ان "الترجمة التى استندت اليها كندا لاعلان حزب الله خارجا على القانون الدولي كانت ترجمة غير امينة".&وكان النائب على عمار الحد نواب حزب الله في البرلمان اللبناني سلم عيسى امس الاثنين تسجيل خطاب نصرالله.
يشار الى ان الحكومة الكندية كانت اعلنت في الحادي عشر من كانون الاول/ديسمبر انها اضافت اسم حزب الله الى لائحة المنظمات التي يشتبه في دعمها للارهاب والممنوعة في كندا.
وكانت كندا قبل ذلك تمنع الجناح العسكري للحزب فقط من العمل على اراضيها ما كان يسمح لهيئات الحزب المعنية بالمساعدات الانسانية ممارسة انشطتها في كندا لجمع الاموال والتبرعات لصالح الحزب.