قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لوس انجليس- اعلن محامي الاميركية بيتي بولوك التى اصيبت بسرطان الرئة ان موكلته قبلت بخفض التعويضات التى حكمت بها احدى محاكم كاليفورنيا على شركة فيليب موريس من 28 مليار دولار الى 28 مليونا لكنها تعتزم استئناف مجمل الحكم.
وكان الحكم لصالح الاميركية التى تبلغ الرابعة والستين من عمرها قضى في البداية بتعويضات تاديبية تبلغ 28 مليار دولار لكن احد القضاة قرر الاسبوع الماضي ان الامر فيه "مبالغة كبيرة" وراى قسمة الرقم على الف بحيث يصبح 28 مليون دولار. واشارت المحكمة الى ان القضية ستبقى امام القضاء اذا ما رفض اقتراحها.
واعلن المحامي نفسه "لقد قبلت خفض المبلغ لكنها ستتقدم باستئناف حول مجمل الحكم". وقد تعذر الحصول على اي تعليق من جانب شركة فيليب موريس لكن الشركة نفسها كانت اعلنت في وقت سابق انها ستتابع الدعوى.
يشار الى ان القانون الاميركي ينص على تعويضات "تاديبية" تقررها المحكمة اضافة الى تعويضات العطل والضرر العادية لمعاقبة الجاني في حال توفر سوء النية.