قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وجه الرئيس الأفغاني حميد قرضاي الأربعاء برقية تهنئة بمناسبة عيد الميلاد للرئيس الأميركي جورج بوش شكره فيها على المساعدات التي قدمتها الولايات المتحدة لبلاده بتخليصها من المتطرفين.
&وجاء في البرقية التي بثتها وكالة بختير "اتوجه اليكم والى الشعب الاميركي باطيب التمنيات وتمنيات الشعب الافغاني وحكومته".
&واضاف قرضاي في برقيته ان "الشعب الافغاني عانى من النير الفظ لحركة طالبان وتنظيم القاعدة".
&واكد "بدعم ومساعدة الولايات المتحدة والاسرة الدولية (...) نأخذ معا اجراءات ونأمل ان يكون العام الجديد عام الوحدة والسيادة والسلام والتنمية".
&واشار الى انه "من اجل جميع دول العالم التي ترغب بالسلام سيكون عاما من اجل وضع حد لجميع اشكال الارهاب والتهديدات التي تواجه الانسانية والحضارة".
&ومن جهة اخرى، تعهد قرضاي امس الثلاثاء العمل من اجل تسريع عملية نزع اسلحة زعماء الحرب الذين يسيطرون على معظم مناطق افغانستان وذلك على حساب الادارة المركزية.
&واقر الرئيس الافغاني خلال مؤتمر في كابول ضم كبار المسؤولين في حكومته بان افغانستان ما زالت تعاني من العنف والجريمة والفساد والفقر وذلك بعد عام على تسلمه السلطة وسقوط نظام طالبان الاسلامي الاصولي.
&وقال ان "عملية نزع الاسلحة بطيئة جدا. لقد بدأت في بعض المقاطعات في تشرين الثاني/نوفمبر ولكن يجب ان يتم تسريعها".