سيول- اعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية& ان كوريا الشمالية نقلت الى المفاعل النووي في يونغبيون الف قضيب من قضبان المحروقات النووية. ويستوعب المفاعل الذي يمكنه انتاج البلوتونيوم العسكري ثمانية الاف قضيب.
&وقال المتحدث باسم الوكالة مارك غوفزديكي "لقد وضعوا الفا من قضبان المحروقات الجديدة داخل المبنى" في مجمع يونغبيون النووي شمال بيونغ يانغ.
&وتبلغ قدرة المفاعل خمسة ميغاواط.
&ذكرت وكالة الانباء الكورية الجنوبية ان كوريا الشمالية بدأت بشحن قضبان وقود جديدة في مفاعل نووي كان قد تم اقفاله ويشتبه بانه ينتج مادة البلوتونيوم لاغراض عسكرية.
نقلت الوكالة عن مسؤول حكومي كوري جنوبي رفض الكشف عن هويته قوله ان النظام الستاليني في بيونغيانغ بدأ امس الاربعاء باقامة قضبان للوقود في مفاعل تبلغ قوته خمسة ميغاوات في مجمع يونغبيون النووي، شمال العاصمة الكورية الشمالية.
واضاف ان "مفتشي الوكالة الدولية للطاقة النووية اكدوا ان الشمال بدأ بوضع قضبان للوقود غير مستعملة في المفاعل اعتبارا من 25 كانون الاول/ديسمبر". والاحد ذكرت وكالة الانباء الكورية الشمالية ان بيونغ يانغ بدأت "بنزع الاختام وكاميرات المراقبة من منشآتها النووية المجمدة للتمكن من انتاج الطاقة الكهربائية".وترى واشنطن ان كوريا الشمالية تملك ما يكفي من البلوتونيوم لاغراض عسكرية لانتاج قنبلة نووية على الاقل وانه من الممكن اعادة تحريك هذا البرنامج سريعا. وقد وضعت الوكالة الدولية للطاقة الذرية الاختام لمراقبة احترام اتفاق تجميد برنامجها النووي المبرم في 1994 مع الولايات المتحدة.