قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سنغافورة - قال تجار صينيون ان الصين ستبقي واردات النفط الخام في عام 2003 بموجب اتفاق طويل الاجل مع ايران دون تغيير عن مستوى العام الحالي وهو 12 مليون طن ولكن ستزيد وارداتها من زيت الوقود (المازوت) 40 بالمئة.
وتوازي واردات النفط الخام في عام 2003 نحو 242 الف برميل يوميا. لكن مؤسسة جوهاي جنرونج ومقرها بكين لديها خيار شراء كمية اضافية تبلغ ثلاثة ملايين طن من النفط الخام من ايران لتكريرها خارج الصين. ووقعت مؤسسة جنرونج وهي المشري الصيني الوحيد للنفط الايراني الاسبوع الماضي اتفاقية جديدة في طهران مع شركة النفط الايرانية الوطنية.
وسيتم تسعير الواردات التي تبلغ 12 مليون طن بنفس سعر البيع الرسمي الشهري للنفط الايراني. ولم يعرف على الفور سعر بيع الكمية الاختيارية الاضافية. وبموجب نفس العقد ستشتري جنرونج حوالي&3.46 مليون طن من زيت الوقود من ايران العام المقبل بارتفاع 40 بالمئة عن مشتريات عام 2002 .