قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو - اكد نائب وزير الخارجية الروسي يوري فيدوتوف اليوم الخميس ان التطبيق الكامل للقرار 1441 الصادر عن مجلس الامن الدولي يجب ان يؤدي الى رفع الحظر الدولي عن العراق.&ونقلت وكالة الانباء الروسية ايتار تاس عن فيدوتوف قوله "يجب ان تزداد آفاق رفع الحظر وضوحا بقدر ما يعزز العراق تعاونه مع المجموعة الدولية والرد على الاسئلة العالقة" حول وضع برامج تسلحه.
&واضاف ان "فقط مثل هذه المقاربة الشاملة للمشكلة تتيح ايجاد حل على المدى الطويل لمشكلة العراق".&ودعا المسؤول الروسي مرة جديدة العراق الى "الاحترام الكامل لتعهداته حيال الامم المتحدة لا سيما القرار 1441 والرد على الاسئلة العالقة في ما يخص اسلحة الدمار الشامل".
&وندد باحتمال حصول تدخل عسكري آحادي الجانب بدون تفويض من الامم المتحدة.
&وقال "وحده مجلس الامن يملك سلطة اتخاذ قرار حول استخدام القوة وهو ما لا يمكن ان يتم الا عبر الاستناد الى النتائج التي سيخلص اليها مفتشو لجنة الامم المتحدة للمراقبة والتحقق والتفتيش والوكالة الدولية للطاقة الذرية" مكررا بذلك الموقف الذي تنتهجه موسكو منذ بدء الازمة.
&يشار الى ان بغداد وافقت على بنود القرار 1441 الذي ينص على "عواقب خطيرة" اي احتمال تدخل عسكري في حال انتهكت تعهداتها ازاء عمليات التفتيش.