قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة- ندد وزير الخارجية المصري احمد ماهر اليوم الجمعة بالتصريحات الاخيرة لرئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون التي اتهم فيها العراق بنقل اسلحة غير تقليدية الى سوريا.
وتساءل ماهر في تصريح صحافي "كيف يمكن لرجل مسؤول ان يقول اخبارا غير مؤكدة وينشر شائعات باسلوب مكشوف واضح الهدف؟".&واعتبر ان كلام شارون "بهتان واضح (..) لا يستحق التعليق عليه".
وراى ان هذه الحملة "قد تكون جزءا من حملات انتخابية او من عمليات تغطية تقوم بها اسرائيل في الاراضي المحتلة وهو اسلوب اعتدنا عليه".&وكان شارون اعلن مساء الثلاثاء انه يملك معلومات تفيد بان العراق نقل اخيرا اسلحة غير تقليدية الى سوريا.
من جهته قال امين عام الجامعة العربية عمرو موسى ان تصريحات شارون "تدعو للسخرية ولا يمكن ان تؤخذ على محمل الجد لان النوايا التي تعبر عنها معروفة وواضحة".&واضاف موسى في بيان "ان احدا لا يقبل ان تطلق مثل هذه التصريحات على عواهنها او ان تلقى التهم جزافا او ان تمر محاولات الزج بالدول العربية دون رد".
وتابع موسى "ان اعمال التفتيش تتم في العراق بمقتضى القرار 1441 واذا كان الحديث سيخرج عن هذا الاطار فاول خطوة ينبغي ان تكون، هي التفتيش عن اسلحة الدمار الشامل في اسرائيل خاصة في ضوء المعلومات حول امتلاك اسرائيل للاسلحة النووية وفي ضوء عدم انضمام اسرائيل الى اتفاقية حظر الاسلحة النووية".
وشدد موسى على اهمية ان "يتحرك المجتمع الدولي لتطبيق الفقرة 14 من قرار مجلس الامن 687 الذي يقضي باخلاء الشرق الاوسط من اسلحة الدمار الشامل".&وكان القرار 687 صدر غداة حرب الخليج عام 1991.