قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن الناطق باسم القوات الفرنسية في ساحل العاج ان اشتباكا جديدا دار بعد ظهر الجمعة بين الجنود الفرنسيين ومتمردي الحركة الشعبية العاجية للغرب الكبير شمال دويكوي (200 كلم غرب ياموسوكرو).
&واوضح اللفتنانت كولونيل انج انطوان ليسيا لوكالة فرانس برس ان "ما بين ثلاثين واربعين متمردا من الحركة الشعبية لساحل العاج اعترضوا سيرا على الاقدام دورية فرنسية على مسافة 500 الى 600 متر شمال دويكوي على طريق بانغولو".
&واستولى المتمردون في 20 كانون الاول/ديسمبر على بلدة بانغولو التي تبعد اربعين كيلومترا شمال دويكوي.
&وتابع المتحدث ان الدورية الفرنسية ردت على نيران المتمردين دفاعا عن النفس، من دون ان يسفر الاشتباك عن سقوط اصابات في صفوف العسكريين الفرنسيين. ولم يكن في وسع المتحدث اعطاء حصيلة للضحايا المحتملين في صفوف المتمردين.
&وكان المتمردون متوجهين الى الجنوب حين فتحوا النار على الدورية الفرنسية وتراجعوا بعد الاشتباك.
&واشار اللفتنانت كولونيل ليسيا الى ان القوات الفرنسية اطلقت قذائف هاون من عيار 81 ملم اثناء انكفاء الدورية.