قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلنت القيادة المشتركة للقوات الامريكية وقوات ‏‏الامم المتحدة ان كوريا الشمالية انتهكت هدنة عام 1953 التي انهت الحرب الكورية ‏ ‏وذلك بادخال مدافع رشاشة خلال الاسبوعين الاخيرين الى المنطقة المنزوعة السلاح ‏ ‏التي تفصل بين الكوريتين.‏&وذكرت شبكة "سي ان ان" الاخبارية اليوم ان كوريا الشمالية ادخلت مدافع رشاشة ‏ ‏عيار‏ ‏62ر7 ملليمتر الى المنطقة الفاصلة ما بين 13 و 20 ديسمبر الحالي. ‏
‏ وقالت تقارير صادرة عن القيادة المشتركة للقوات الامريكية و قوات الامم ‏ ‏المتحدة ان كوريا الشمالية حركت المدافع الى مسافة تبعد عن الحدود من 100 الى 400 ‏ ‏ياردة. ‏&واوضحت هذه التقارير ان كوريا الشمالية تعيد المدافع الى مواقعها الاصلية في ‏ ‏نهاية كل يوم.‏ ‏ وطلبت القيادة المشتركة اجراء مقابلة مع مسؤولي كوريا الشمالية في 26 ديسمبر ‏ ‏لبحث القضية الا ان كوريا الشمالية رفضت هذا الطلب. ‏
‏ وقالت تقارير وزارة الدفاع الامريكية انه لا يوجد نشاط غير عادي في عمليات ‏ ‏القوات التقليدية لكوريا الشمالية بالقرب من حدود جارتها الجنوبية.‏ ‏ يذكر ان هدنة عام 1953 بين الكوريتين تنص على منع وجود الاسلحة الثقيلة في ‏ ‏المنطقة الفاصلة ولكن تسمح بحيازة البنادق والاسلحة الصغيرة. ‏ ‏وتتولى القيادة المشتركة لقوات الامم المتحدة والولايات المتحدة مراقبة شروط ‏ ‏الهدنة في النصف الجنوبي من المنطقة الفاصلة المنزوعة السلاح بين الجانبين. ‏‏ وتاسست القيادة في يونيو 1950 بعد غزو كوريا الشمالية للجنوبية وتدخل 16 دولة ‏ ‏لفك النزاع بين الدولتين.‏ ‏ يذكر ان سبب هذا التوتر العسكري كان قرار كوريا الشمالية بدء تشغيل مفاعل نووي ‏