أعلن رئيس هيئة قناة السويس احمد فاضل السبت ان عائدات القناة ارتفعت الى 1.9 مليار دولار في العام 2002، مشيرا في الوقت نفسه إلى ان هذه العائدات ستنخفض بنسبة 10% في مرحلة أولى في حال تم توجيه ضربة للعراق.
&واعلن فاضل في مؤتمر صحافي في بور سعيد (شمال) "ان شن حرب على العراق سيؤدي الى انخفاض عائدات قناة السويس بنسبة 10% في مرحلة اولى"، موضحا ان تداعيات مثل هذه الحرب على العائدات مرتبطة "بطول مدتها".
&وقال "ان عائدات القناة بلغت 1.955 مليار دولار في العام 2002 مقابل 1.947 مليار دولار في العام 2001"، موضحا ان "13500 باخرة تنقل 442 مليون طن عبرت القناة" هذا العام، من دون ان يشير الى عدد ناقلات النفط.
&وكانت قناة السويس سجلت في العام 2000 اعلى نسبة من العائدات منذ تدشينها في العام 1869 مع حوالي ملياري دولار.
&واشار رئيس هيئة قناة السويس الى وجود "خطة امنية لحماية القناة" في حال اندلاع حرب من دون توضيح طبيعتها.
&وقال ان رسوم عبور القناة في العام 2003 لن تزداد.
&وكانت عائدات قناة السويس التي تربط البحر الاحمر بالبحر المتوسط، قد انخفضت بنسبة 1.6% بعد اعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة.
&واوضح فاضل ايضا ان القناة حققت "اعلى نسبة من العائدات الشهرية في تاريخها في شهر اب/اغسطس حيث سجلت 178.7 مليون دولار".
&وقناة السويس هي ثاني مصدر للعملات الاجنبية في مصر بعد قطاع السياحة. ويعتبر حجم الحركة فيها مؤشرا على سلامة حركة النقل البحري عبر العالم.