قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الكويت - يسعى المنتخب السعودي الى احراز لقب مسابقة كأس العرب للمرة الثانية في تاريخه عندما يواجه غدا الاثنين نظيره البحريني في المباراة النهائية للدورة الثامنة التي تستضيفها الكويت.
&واذا كانت معظم الترشيحات تصب في مصلحة السعودية حاملة اللقب بالنظر الى العروض التي قدمتها حتى الان في الدورة حيث حققت 4 انتصارات وتعادلا واحدا، فانها تدرك تماما بان التوقعات قد تنقلب رأسا على عقب خصوصا ان الامر حققه المنتخب البحريني في مواجهة الاردن في الدور نصف النهائي عندما قلب تحوله صفر-1 الى فوز 2-1 بتسجيله هدفين في الدقائق الثلاث الاخيرة بواسطة البديل علي حسين علما بان السيطرة كانت للادرنيين طيلة مجريات المباراة.
&وتخوض السعودية المباراة النهائية للمرة الثالثة على التوالي بعد خسارتها نهائي 1992 امام مصر 2-3 في مدينة حلب السورية، واحرازها لقب الدورة الماضية في الدوحة على حساب قطر 3-1 عام 1998.
&اما البحرين فتسعى الى احراز لقبها الاول في المسابقة في ثاني نهائي لها فيها بعد خسارتها امام العراق صفر-1 عام 1985 في الطائف.&وكان المنتخبان السعودي والبحريني التقيا في افتتاح منافسات المجموعة الاولى في الدور الاول وكانت الغلبة لحامل اللقب 2-1.
&ولم يخسر المنتخب البحريني المباراة امام السعودية فقط، بل خسر جهود افضل لاعبين في صفوفه هما محمد سالمين ومحمد حسين بسبب ايقافهما من قبل اللجنة المنظمة عقابا على اعمال الشغب التي تسببا فيها بعد نهاية المباراة.
&وكان فوز السعودية على البحرين نقطة انطلاقة نحو تحقيق افضل العروض والنتائج ففازت على لبنان 1-صفر وعلى سوريا 3-صفر، وتعادلت مع اليمن 2-2 في مباراة خاضتها في غياب ابرز اللاعبين الاساسيين لانها كانت ضامنة بلوغ دور الاربعة.
&وتابع المنتخب السعودي تألقه وازاح في نصف النهائي المنتخب المغربي احد ابرز المرشحين لنيل اللقب بهدفين لعبدالله الواكد وطلال المشعل.
&في المقابل، استعاد المنتخب البحريني توازنه بعد الخسارة امام السعودية وتغلب على سوريا 2-صفر وعلى اليمن 3-1 قبل ان يسقط في فخ التعادل السلبي امام لبنان وينتزع بطاقته الى دور الاربعة.&وفي نصف النهائي، لم يقدم المنتخب البحريني عرضا جيدا ووقف عاجزا امام المد الهجومي للاردن الذي دفع ثمن اهدار العديد من الفرص لتستقبل شباكه هدفين قاتلين في الدقائق الاخيرة حرمته من خوض النهائي للمرة الاولى في تاريخه.
&وستكون المباراة ثأرية للمنتخب البحريني ضد السعودية، وهو سيحاول احراز اللقب لمحو الصورة المخيبة التي رسمها في الدورة الدولية الودية التي استضافها قبل البطولة، بيد ان مهمته لن تكون سهلة امام منتخب سعودي قدم عروضا رائعة بقيادة مدربه الهولندي فاندرليم الذي غاب عن نصف النهائي لتعرضه الى ازمة قلبية.
&ويملك المنتخب السعودي مجموعة شابة منظمة الصفوف سواء في الدفاع بقيادة رضا تكر او خط الوسط المكون من محمد نور وعمر الغامدي وعبدالله الواكد او خط الهجوم والهداف طلال المشعل.
&ويتوقع مدافع السعودية حمد العيسى احتفاظ منتخب بلاده باللقب "قدم المنتخب السعودي مستوى ثابتا من بداية البطولة وتأهل الى المباراة النهائية بجدارة".
&ويدرك المنتخب البحريني صعوبة مهمته، ويقول مدربه الالماني وولفغانغ سيدكه "المنتخب السعودي قوي ومنظم ويعتبر افضل منتخبات البطولة اعدادا من خلال معسكر تدريبي خاص، في حين كان استعدادا البحرين من خلال المساركة في الدورة الدولية التي استضافها".
&واكد هداف المنتخب البحريني احمد حسان طالب (4 اهداف) "صحيح ان المباراة ستكون صعبة، لكن فوزنا على الاردن اعطانا دفعا معنويا لاحراز اللقب".&وينال الفائز باللقب 50 الف دولار مقابل 30 الف دولار للخاسر و20 الف دولار للخاسرين في نصف النهائي.