قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الاثنين انه بعد خمسة عشرة شهرا من اعتداءات 11 أيلول/سبتمبر 2001 التي استهدفت برجي التجارة العالمي في نيويورك فان الحكومة الفيدرالية لم تصرف إلى حد الان الا ربع مبلغ الـ21.4 مليار دولار من المساعدات التي كانت وعدت بتقديمها.
&وتعتبر الصحيفة التي تؤكد غياب الشفافية ان 4.5 إلى 5 مليار دولار فقط تم صرفها في نيويورك.
&وبقيت مئات من ملايين الدولارات في ايدي سلطات نيويورك حيث لم يتم توزيعها اضافة الى عدم اتخاذ قرارات بعد في ما يخص استعمالات مليارات الدولارات التي يتعين انفاقها.
&ومن ضمن المخصصات التي تم صرفها 600 مليون دولار خصصت لتنظيف موقع برجي التجارة و401 مليون دولار لمساعدة التجارة المحلية.
&وحسب صحيفة نيويورك تايمز فانه يتعين صرف مليار دولار لتغطية مبالغ تامين الشركات المشاركة في اعمال تنظيف الموقع لتتمكن من الدفاع عن نفسها في حال وقوع محاكمة.
&وتتجه اغلب الانتقادات الى الوكالة الفيدرالية لادارة الحالات الطارئة التي يتعين عليها ان توفر 8،8 مليار. ولحد الان فانه لم يتم صرف الا 3،2 مليار منها 600 مليون لرفع الانقاض من الموقع.
&وصرح مسؤول في الوكالة الى الصحيفة ان "الوكالة ستصرف دون ادنى شك ال 8،8 مليار التي تم تخصيصها لمجابهة هذه الكارثة".
&واكد مسؤولون فيدراليون انه لم يكن مقررا ابدا ان تصرف الاموال المخصصة للمساعدات دفعة واحدة. ولذلك فان 5 مليارات مخصصة لاعادة بناء الموقع تركت جانبا الى حين اتخاذ قرار حول الاختيار النهائي للمشروع.