قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اطلق مجند لبناني منتصف ليل الاثنين الثلاثاء النار عشوائيا على زملائه داخل ثكنة عسكرية في ضواحي بيروت وتمكن من الفرار بعد ان قتل احدهم وجرح اربعة اخرين، كما اعلن الجيش اللبناني في بيان.
&واوضح البيان ان حسين الخلف استخدم سلاحه الاميري لاطلاق النار على زملائه في ثكنة الراعي الصالح في منطقة الدكوانة (ضاحية مسيحية في شمال-شرق بيروت) مما ادى الى استشهاد المجند انطوان كورد واصابة اربعة عسكريين بجروح طفيفة"، من دون الاشارة الى اسباب هذا العمل.
&واعلن مصدر عسكري ان الجاني الذي لاذ بالفرار باتجاه التلال المحيطة بالثكنة، قتل بيد الشرطة العسكرية التي كانت تطارده.
&وهذا هو الحادث الاول من نوعه منذ بدء العمل بالخدمة العسكرية في لبنان بعد نهاية الحرب الاهلية في 1990.