لندن - ارتفع الجنيه الاسترليني لاعلى مستوياته منذ اكثر من عامين ونصف العام امام الدولار بعد ان شهدت السوق اقبالا على بيع الدولار مع استمرار المخاوف المتعلقة بالعراق وكوريا الشمالية.
وفي اوائل معاملات اوروبا قفز الاسترليني نحو ثلث سنت ليصل الى&1.6085 دولار خلال
بضع دقائق فقط متخطيا مستوى المقاومة عند&1.6060 دولار مما ادى الى تنفيذ اوامر
شراء مبرمجة اليا.
وكان حجم التعامل في السوق محدودا للغاية قبل بدء عطلة العام الجديد. وقال محللون انه نظرا لان السوق لا تترقب اي بيانات بريطانية قبل وقت لاحق من هذا الاسبوع فقد ظل الاهتمام منصبا بالكامل على المخاوف المتصلة بالعراق وكوريا الشمالية والتأثير السلبي المحتمل لها على الدولار مما عزز الاسترليني امام العملة الامريكية.