قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول&- ذكرت القوات الاميركية في افغانستان في بيان ان دورية تابعة للجيش الباكستاني فتحت النار الاحد على مجموعة من العسكريين الاميركيين عند الحدود الافغانية الباكستانية.&وقال البيان ان عسكريا اميركيا اصيب بجروح طفيفة في الرأس برصاصة في الحادث الذي وقع على الجانب الافغاني من الحدود بينما استدعيت قاذفة من طراز "بي 52" لقصف الدورية الباكستانية بعد ذلك.
&وكانت الدورية الباكستانية تعمل قرب مدينة شكين الافغانية الحدودية في ولاية بكتيكا (جنوب شرق) وفتحت النار على الوحدة الاميركية عندما طلب منها الجنود الاميركيون العودة الى الجانب الباكستاني من الحدود.&وقد لجأ الباكستانيون الى مبنى قريب بينما طلب الاميركيون دعما جويا.
&وقال بيان الجيش الاميركي "طلب دعم جوي والقيت قنبلة تزن 500 كلغ على الهدف". واضاف "نعمل مع الباكستانيين على وضع حصيلة محددة للخسائر".&وقد نقل الجندي الاميركي الجريح الى مستشفى عسكري الماني وحالته لا تثير القلق.&وتنشر باكستان التي تعد من الحلفاء الرئيسيين للولايات المتحدة في حربها ضد الارهاب التي بدأت بعد اعتداءات ايلول/سبتمبر 2001، نحو سبعين الف جندي على امتداد الحدود الافغانية بحثا عن عناصر فارين من النظام الافغاني السابق وحلفائهم في تنظيم القاعدة.
&وقال البيان ان جنديا اميركيا اخر نقل الى المانيا بعدما جرح في اطلاق نار من جهة "غير معادية" قرب مدينة قندهار (جنوب افغانستان) وحالته حرجة.