قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قام المفتشون الدوليون بزيارة ثمانية مواقع الثلاثاء اخر ايام عام 2002 كما جاء في بيان للمتحدث باسمهم.
&وزار الخبراء اليوم خصوصا مصنعا لانتاج محركات الصواريخ ومركزين للابحاث الدوائية وموقعين كيميائيين كما صرح المتحدث باسم البعثة هيرو يواكي.
&وهذا اليوم هو يوم العمل الثاني والثلاثين لفرق خبراء لجنة المراقبة والتحقق والتفتيش التابعة للامم المتحدة (انموفيك) والوكالة الدولية للطاقة الذرية منذ وصولهم الى بغداد في 25 تشرين الثاني/نوفمبر.
&وقد فتش فريق متخصص بالصواريخ مصنع المأمون الذي يبعد حوالى 60 كلم في جنوب غرب بغداد والذي ينتج محركات الصواريخ، كما اوضح البيان وتوجه فريق آخر الى مصنع المصنور في شمال شرق العاصمة. وينتج هذا الموقع الغاز الصناعي.
&وفتش فريقان من العلماء البيولوجيين موقعين لانتاج الادوية، هما مركز ابن سينا للبحوث والمركز الوطني للمراقبة والبحوث الدوائية التابع لوزارة الصحة.
&وزار فريق من الكيميائيين مركزي بحوث في بغداد.
&وفتش فريق متعدد الانشطة مركزا كيميائيا يبعد حوالى 120 كلم غرب بغداد.
&وفتش فريق الوكالة الدولية مركزا للتخطيط الصناعي في بغداد.
&وقام المفتشون باكثر من 200 زيارة لمواقع عراقية. واعلنت الامم المتحدة انهم لم يواجهوا حتى الان اي عقبات في دخول جميع المواقع التي رغبوا في زيارتها.
&ومن المقرر ان يرفع رئيس لجنة انموفيك هانس بليكس تقريرا اوليا الى مجلس الامن في 27 كانون الثاني/يناير.
&واوضح ان عمليات التفتيش ستجرى غدا اول كانون الثاني/يناير 2003.